Go to Top

كلمة المدير الطبي د. فادي معرواي

أصبحت ريادة الأعمال في الآونة الأخيرة مناط الكثير من الحوارات والنقاشات العالمية ولاسيما تلك التي تختص بالمجالات الطبية , إن الريادة التي يسعى لها رواد الأعمال بكافة أطيافهم تشكلها معارفهم وقناعاتهم ورؤياتهم الشخصية , ومع هذا التنوع الكبير قد تفتقر هذه الريادات إلى معيار صلب يحدد الوجهة السليمة من غيرها .

تقتصر رؤى البعض في المجال الصحي على خدمة المريض وتوسيع مفهوم الطبابة والتطبيب بينما تختلف النظرة بشكل كبير عنما نسقط هذه المشاريع تحت مفهوم الريادة الكبير .

أولت إدارة نهج التقوى لطب الأسنان مفهوم الريادة اهتماماً كبيراً فاستطاعت بفضل الله أن تبلور أفكار عدة تقوم بدورها برفع معايير الاحترافية والمهنية الطبية .

إن تكريس الجهود في الخروج من بوتقة الطبابة إلى ماوراءها من الأفكار المبتكرة كانت إحدى سمات الإدارة في مركز نهج التقوى لطب الأسنان .

فتفعيل دور البحث العلمي والسبق في إصدار مجلة طبية توعوية والمشاركة في المؤتمرات الطبية وإذكاء حس المسؤولية الإجتماعية تجاه المواطنين لإحدى سمات هذه الإدارة المباركة .

إن العمل الدؤوب الذي نلحظه في إدارة نهج التقوى يجعل من هذه الإدارة علامة فارقة لها السبق في الكثير من الأفكار والمشاريع التي تتجاوز فكرة انحسار المنفعة المباشرة إلى تعدي الفائدة إلى المريض أو المواطن .